×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

في ظروف غامضة.. البحث عن أب قتل نجله أمام منزله بالمطرية ::: ترامب يلتقط صورا امام الكنيسة المحترقة من جانب المتظاهرين ::: وفاة فتاة ضحية دهس أطفال يقودون سيارة بمدينتي ::: تقرير تشريح جثمان جورج فلويد.. وفاته سببها اختناق ناجم عن الضغط على الرقبة والظهر ::: وافدة ضربت معزّبها وزوجته ::: هزة أرضية خفيفة تضرب جنوب إيران ::: الكاف يزف بشرى سارة للنادي الأهلي ::: شاهد | مرتضى منصور يتمنى الشفاء لـ حفيد محمود الخطيب ::: طرائف المظاهرات.. أمريكي يسرق دبابة عسكرية ويهرب من الشرطة ::: كويكب ضخم يخترق المدار الأرضي الأسبوع القادم ::: فيديو مؤثر..مصريين وكويتيين يتحدثون عن عمق العلاقات المصرية الكويتية ::: هام.. وزير التربية والتعليم يحسم الجدل في 5 ملفات شائكة ::: هام للمصريين العائدين من الخارج.. إلغاء الحجر الصحى واستبداله بالمنزلى خلال أيام ::: بعد حملات التطاول الممنهجة .. شيخة من الأسرة الحاكمة بالكويت تعتذر للرئيس السيسي والمصريين ::: عاجل| تسيير أكثر من رحلة «شارتر» من الكويت للقاهرة يومياً :::

الناجي الوحيد من موقعة البرث.. من هو؟

 الناجي الوحيد من موقعة البرث.. من هو؟

الناجي الوحيد من موقعة البرث.. من هو؟

+    -
22/05/2020 03:22 م
كتب : مصريون في الكويت - Egyptians in Kuwait
بمجرد عرض الحلقة الـ 28 من مسلسل الأختيار وإبراز الدور البطولي لجميع رجال كمين البرث والكتيبة 103 بقيادة الشهيد أحمد المنسي ابن محافظة الشرقية سادت حالة من الفخر ممزوجة بالحزن بين أوساط الشارع المصري وخصوصا لما شاهدوه من شجاعة وبسالة لأبطال القوات المسلحة في صد التكفيريين.
وخلال الحلقة ظهر الدور البطولي للنقيب محمد طلعت السباعي ابن محافظة الشرقية والناجي الوحيد من موقعة البرث هو وجميع أفراد الكمين في صد الإرهابيين ومنعهم من الاستيلاء على الموقع ، حيث يعد السباعي هو الناجي الوحيد من الموقعة.
ونرصج لكم أبرز المعلومات عن البطل ابن محافظة الشرقية وتحديدا قرية بهنيا بمدينة ديرب نجم .
محمد طلعت السباعي من مواليد قرية بهنيا التابعة لمركز  ومدينة ديرب نجم بمحافظة الشرقية تخرج في يوليو ٢٠١٤ من الكلية الحربية واستلم مهام عمله في العريش في الكتيبة ١٠٣ صاعقة.
تتلمذ البطل علي يد القائد رامي حسانين، ومن بعده الشهيد أحمد منسي وخدم معه فترة كبيرة وأنتقل معه الي كمين البرث .
أصيب "السباعي" بطلقات وشظايا عديدة خلال تعامله مع التكفيريين هو وزملاؤه من أفراد الكمين ولكنه ظل صامدا حتى تلقى إصابة في كف يده فانفصلت شرايينها وأصابع كفه إلا أنه استمر في المقاومة حتى أصيب بتهتك في الأذن ونزيف مستمر.
وخلال المعركة ظل البطل "محمد السباعي" يدافع من أجل منع التكفيريين الوصول إلى الكمين رغم إصابته الشديدة وبالفعل نجح بصورة كبيرة في منعهم من الوصول إلى جثث الشهداء والمصابين من أبطال الكمين وظل يلقي القنابل اليدوية على التكفيريين إلى أن فقد الوعي.
المصدر:

الناجي الوحيد   موقعة البرث  من هو  مصريون في الكويت 

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع