×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

«الصحة»: ننسّق مع «الداخلية» للسماح لموظفي القطاع الأهلي الطبي بالخروج والدخول للمناطق المحظورة بهويات العمل ::: 11 حالة وفاة كورونا وتسجيل 1008 إصابات بالفيروس في الكويت ::: مواد غذائية جديدة تضاف للبطاقة التموينية ::: انتكاسة كبيرة لـ الصحة العالمية.. ألمانيا تعقب على قرار ترامب ::: «الصحة»: تحديث اشراطات العزل لمرضى كورونا إلى 10 أيام من تاريخ ظهور الأعراض ::: الصحة تعلن أوقات عمل مراكز الرعاية الصحية الأولية ::: الارصاد الكوييتية تكشف تفاصيل طقس اليوم ::: توفير حقيبة المستلزمات بالمستشفيات لتسليمها للمصابين بكورونا من الحالات البسيطة الذين يخضعون للعزل المنزلي ::: تفاصيل وفاة الفنان حسن حسني عن عمر ناهز 89 عامًا وموعد تشيع الجثمان ::: سعر صرف الدينار الكويتي والعملات اليوم السبت 30 مايو 2020 ::: هجوم ناري من تركي ال الشيخ على عضو مجلس إدارة النادي الأهلي ::: الدنيا لسه بخير.. سائق يسلم حقيبة بها مليون جنيه لصاحبها المصري العائد من الخارج ::: ٤٠٪ من طاقته الاستيعابية.. فتح أبواب المسجد النبوي للمصلين بدءا من فجر الأحد تدريجيًا ::: كلوب يتمسك بضم فيرنر إلى ليفربول خلال ميركاتو الصيف ::: "الموضوع بسيط بس العقول صغيرة".. تفاصيل معركة دامية بسبب الأطفال بسوهاج :::

نجاح غير متوقع لأمم أفريقيا رغم الظروف الصعبة

نجاح غير متوقع لأمم أفريقيا رغم الظروف الصعبة

الجزائر بطل افريقيا بعد ختام مبهر لبطولة مصر 2019

+    -
20/07/2019 08:52 م
كتب : مصريون في الكويت
تحدت كأس الأمم الأفريقية، المنطق وتحولت بشكل مفاجئ إلى بطولة ناجحة، على أرضية الملعب على الأقل، رغم أنها أقيمت في ظل الحرارة القاسية للصيف، ووسط فوضى في الاتحاد الأفريقي، وبعد زيادة عدد المشاركين إلى 24 منتخبًا.
وعلى صعيد الإثارة في الملعب ومستوى كرة القدم، كانت البطولة خطوة للأمام مقارنة بالنسخ السابقة وبلغ فريقان يقودهما مدربان محليان في سن الشباب، نهائي أمس الجمعة، حيث فازت الجزائر 1-0 على السنغال.
ورغم أن المباراة النهائية نفسها أثارت خيبة أمل، فإن أدوار خروج المهزوم كانت مليئة بالإثارة والتشويق.
وأطاحت جنوب أفريقيا بالدولة المضيفة مصر، ثم خسرت 1-2 في دور الثمانية ضد نيجيريا التي سقطت هي الأخرى بعد هدف من رياض محرز من ركلة حرة في نهاية الوقت المحتسب بدل الضائع.
وأضاعت السنغال وتونس ركلات جزاء في مباراتهما بالدور قبل النهائي، قبل أن تحرز تونس هدفا عكسيا غريبا ثم ألغيت لها ركلة جزاء أخرى بقرار من حكم الفيديو المساعد.
وكانت هناك دموع أيضًا، إذ بكى بغداد بونجاح مهاجم الجزائر، على مقاعد البدلاء بعدما أهدر ركلة جزاء في الشوط الثاني، قبل أن يتم استبداله في مواجهة دور الثمانية ضد ساحل العاج.
وشهدت البطولة لمحات رومانسية أيضًا إذ بلغت مدغشقر، وهي دولة قال لاعب الوسط أنيسيه أندرياننتيناينا إنها مشهورة فقط بسبب الفيلم الذي يحمل اسمها، دور الثمانية في مشاركتها الأولى بالنهائيات القارية، بينما تأهلت أيضا بنين غير المرشحة إلى دور الثمانية رغم عدم فوزها بأي مباراة في الوقت الأصلي.
وأظهرت بعض الفرق، نوعًا من الاستقرار لا يرتبط في المعتاد بكرة القدم الأفريقية، إذ احتفظت نيجيريا والسنغال بخدمات مدربيها جيرنوت روهر وأليو سيسي على الترتيب، رغم خروج الدولتين من دور المجموعات في كأس العالم العام الماضي.
وبشكل عام، اعتبرت المنشآت، بما في ذلك الاستادات، من الطراز الأول خاصة أرضية الملاعب، وهو شيء غير معتاد في قارة أفريقيا.
وقال روهر مدرب نيجيريا "لدينا ملاعب جيدة وبالنسبة لي هذا أهم شيء. من الممكن لعب كرة قدم جيدة على هذه الملاعب الرائعة في مصر، في كل مكان حتى ملاعب التدريب".
المصدر: مصريون في الكويت © رويترز

كأس افريقيا  مصر 2019  الجزائر  السنغال  منتخب مصر  اتحاد الكرة المصري  اتحاد الكرة الافريقي   

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع