×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

مصرع إعلامية مصرية شهيرة في حادث سير أليم ::: القبض على منة عبد العزيز فتاة التيك توك ::: الخليج يتنفس.. الدول العربية الأكثر تضررا من كورونا تعلن انتصارها بعودة الحياة الطبيعية ::: تحذير هام من القوي العاملة للمصريين في الخارج والعائدين ::: حدث في الكويت اليوم| وفاة مصري بالفروانية والبحث عن أهله.. عودة الحياة الطبيعية بالكويت على 5 مراحل.. وفاة وافد بكورونا ::: وزير الصحة: الكويت ستبدأ مرحلة جديدة في التعامل مع «كورونا».. مع انتهاء الحظر الشامل ::: فيديو| عائشة الرشيد: انكشفت اللعبة فكوا الحظر والا انتم شركاء في الجريمة اللا إنسانية ::: «الأسوأ» قد انتهى ... «كورونا» يتراجع وقد لا يعود! ::: مستشفى العدان يدشّن خدمة طلب الأدوية وتوصيلها عبر رابط الكتروني ::: إنخفاض نسبة الإصابات بكورونا بين المصريين في الكويت ::: الكويت.. البقاء لله شاب توفاه الله في مستشفي الفروانية ولم يستدل علي أهله ::: الكويت.. العثور علي هاتف في شارع القاهرة ::: سرقة جمعية خيرية.. وموقف مشرف من ضابط المباحث ::: رجاء الجداوى توجه رسالة للمواطنين بعد إصابتها بكورونا ::: اليابان تتخلى عن الموافقة على عقار أفيجان لعلاج فيروس كورونا خلال مايو :::

علي ابراهيم يكتب.. في مصر.. عاطلون لكن أثرياء

علي ابراهيم يكتب.. في مصر.. عاطلون لكن أثرياء

في مصر... عاطلون لكن أثرياء

+    -
01/10/2019 05:11 م
كتب : علي ابراهيم
يأتي ضمن مؤشرات قياس قوة اقتصاد أي دولة مؤشر خاص بالوظائف وسوق العمل يقيس قدرة الاقتصاد على خلق وظائف جديدة وتقليل معدلات البطالة، وشهد ذلك المؤشر في مصر تحسنا ملحوظا منذ مطلع العام الحالي اذ انخفض إلى مستوى 7.5 في المئة مؤخرا.
وبنظرة بسيطة لذلك المؤشر على أرض الواقع قد يشهد انخفاضا أكثر ليعبر بصورة صادقة عن قوة الاقتصاد المصري لو تم حصر الأثرياء المسجلين في الأنظمة الحكومية كعاطلين نتيجة عملهم في أنشطة مشروعة وتحقيقهم ثروات طائلة لاتدخل عوائدها إلى النظام المصرفي للدولة، ولكن كيف يحدث ذلك؟
بداية يمكن تقسيم الاقتصاد المصري عموما إلى 3 أنواع أحدها حقيقي تعمل الدولة على اثرائه، ونوعان لا تطالهما يد الدولة ويستنزفان النوع الأول الذي يمكن تعريفه بالاقتصاد الرسمي وهو ما يضم كافة الأنشطة الحكومية والخاصة التي تعمل بصورة نظامية وتخضع للضرائب وتدخل عوائده للنظام المصرفي ويخلق فرصا وظيفية تؤمن دخلا منتظما للمواطنين وهذا النوع ليس عليه غبار.
أما النوع الثاني فهو الاقتصاد غير الرسمي ويشهد كافة الأنشطة المشروعة التي يمارسها أفراد أغلبهم مسجلون في الاقتصاد الرسمي ضمن البطالة على الرغم من تحقيقهم ثروات طائلة من أنشطة مختلفة كتجارة العقارات والسيارات بالأساس وأنشطة البيع بالتجزئة على اختلافها، إذ يمارس هؤلاء الأشخاص أنشطتهم من دون دخول أموالهم في النظام المصرفي أو الخضوع للضرائب.
وتكمن قوة هذا الاقتصاد في حجمه الضخم غير الخاضع للتقدير أو الرقابة إذ يمارس منتسبوه النشاط بطريقة ملتوية تمنع ظهور حجم ثرواتهم وتقلل من تقدير قيم عقاراتهم ويركزون على عمليات البيع والشراء والاحتفاظ بأموالهم في هيئة أصول تتعاظم قيمتها مع اقتطاع هامش من الربح يشكل في مجمله فاتورة انفاقهم على حياتهم اليومية.
وهنا تسنح للدولة فرصة عظيمة عبر إقرار حزمة من القوانين تستطيع من خلالها ضبط السوق ودمجهم في الاقتصاد الرسمي، وذلك من خلال إقرار سجل عقاري رسمي يحصر كافة الأراضي والعقارات الموجودة في الدولة ويشترط عدم إتمام أي عملية بيع أو شراء الا بالتسجيل من خلاله على أن تودع قيمة الصفقات في النظام المصرفي مع إفادة من البنك بتسلمها، ويسهم ذلك الأمر أيضا في القضاء على تلاعب شركات العقار والقضاء على أي عمليات نصب عقاري ومنع أي محاولة لغسل الأموال في ذلك الجانب.
ويمكن للدولة أيضا تطبيق نفس النظام على تجارة السيارات، فيما يمكن السيطرة على قطاع التجزئة بالكامل من خلال نظام المساءلة.. "من أين لك هذا؟".
أما النوع الثالث فهو اقتصاد الظلام الذي تدور عجلته في أنشطة غير مشروعة كالتهريب وتجارة العملة خارج النظام الرسمي، وتجارة المخدرات وغيرها، وهو ما يتطلب تفعيل أدوات الردع بقوانين جديدة تتناسب مع طبيعة المرحلة التي نعيشها، ناهيك عن مكافحة الفساد في النظام الرسمي ونشر مؤشرات دورية عن الجهود في ذلك الجانب.
نهاية القول: مصر لا تستحق منا أن ننهكها بأطماع شخصية لمواطنين يظنون أنهم يحسنون صنعا بتعظيم ثرواتهم بطرق مشروعة خارج النظام الرسمي، أو مجرمين يأكلون الأخصر واليابس بأنشطة غير مشروعة يجب التخلص منها نهائيا.
المصدر: مصريون فى الكويت

مصر  عاطلون لكن أثرياء  اقتصاد مصر  

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع