×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

متطوعون كويتيون: "رسالة الوفاء لسمو الأمير" تعبر عن محبة الشعب لقائدهم ::: بعد الهجوم الإرهابي.. أرامكو السعودية توجه تحذيرا شديد اللهجة لموظفيها ::: الحذر واجب.. فيديو يكشف فبركة الفيديوهات بأحداث مصر ::: تغريم لاعبي الأهلي 100 ألف جنيه بسبب الإساءة للزمالك ::: لحظات مرعبة داخل طائرة هوت بشكل مفاجئ من ارتفاع 12 ألف متر (صور) ::: مقتل وإصابة 10 أشخاص في إطلاق نار بحانة في ساوث كارولينا الأمريكية ::: تدهور الحالة الصحية لهنا الزاهد.. تصرف مفاجئ من أحمد فهمي ::: رضيعة إندونيسية تتغذى يوميا على القهوة بدلا من الحليب! ::: ليفربول يطلق لقبا جديدا على محمد صلاح.. تعرف عليه ::: ممثل سمو أمير الكويت يصل نيويورك للمشاركة باجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة ::: الداخلية تكشف تفاصيل مصرع إرهابي في المطرية وضبط مدفع آر بي جي وقنابل ::: مصرع وإصابة 13 في اصطدام سيارة بمنزل فى سوهاج ::: الإعدام لقاتل طفل البرميل بساقية مكى ::: مطلوب فني طابعات خبره في المجال ::: مصرع 2 وإصابة 17 في تصادم أتوبيسين على كوبرى عرابى بشبرا :::

طيب!!! الحلو.. لو يكمل : حسام فتحي

طيب!!!   الحلو.. لو يكمل : حسام فتحي

حسام فتحي

+    -
02/09/2019 07:50 م
كتب : حسام فتحي
ينتظر أكثر من ثلاثة ملايين ونصف المليون مصري يقيمون في الكويت ودول الخليج حضور لجان الخدمات القنصلية مثل لجان تجديد واستخراج بطاقات الرقم القومي للمواطنين، واللجنة القضائية العسكرية التجنيدية والتي تعمل على تسوية المواقف التجنيدية لأبنائنا المصريين في الخارج، وتبذل القنصليات المصرية ومكاتب الاتصال العسكري في هذه الدول جهودا مشكورة في تنسيق وإنجاز زيارات هذه اللجان وإعداد كشوفات الراغبين في التعامل معها من أبنائنا في الخارج، وتنظيم التواصل بينهم وبين هذه اللجان طوال فترة تواجدهم في البلد المضيف، ثم متابعة المعاملات بين العواصم الخليجية والقاهرة، حتى يتم إنجاز الوثائق المطلوبة وتسليمها إلى أصحابها دون أن يتكلفوا مشقة وعناء السفر إلى مصر لإنجاز هذه المعاملات.
حقيقة لمست بعيني الجهد الكبير الذي يبذله العاملون في قنصلياتنا ومكاتب اتصالنا العسكري بدول الخليج لإنجاز هذا الأمر، وهي جهود يستحقون عليها كل الشكر والتقدير.
..ولكن - وآه من لكن هذه - هناك أمور صغيرة لكنها تفسد الجهود الكبيرة، تحقيقا للمثل المصري القائل: «الحلو ما يكملش» فمثلا منذ أن بدأ مجيء لجان «الرقم القومي» إلى الكويت - على سبيل المثال الذي ينطبق على بقية دول الخليج - والمواطنون المصريون يعانون من ضيق المكان الذي تستقبلهم فيه اللجنة، والذي لا يتناسب مع الأعداد الضخمة من المصريين أصحاب المعاملات الذين يضطرون للوقوف طوابير طويلة خارج مبنى مقر المكتب الثقافي في منطقة الجابرية، تحت درجة حرارة تتجاوز الأربعين - في أفضل أحوالها - ورطوبة لا تقل عن 80%، قبل أن يتزاحموا داخل المبنى في قاعة لا تليق بأعدادهم، ما ينعكس سلبا على عمل اللجنة كله، بالرغم من كل محاولات المسؤولين في السفارة والقنصلية تخفيف الأمر والعمل فترتين، وخلال عطلة يوم الجمعة، ورغم ذلك يظل الزحام شديدا.
منذ أكثر من 30 عاما ونحن نسمع من كل سفير مصري حضر إلى الكويت عبارة: «سوف نبني مبنى يضم السفارة والقنصلية ومكاتبهما.. يليق بمصر قلب العروبة، ويتسع لتقديم الخدمة لمئات الآلاف من المصريين المقيمين في الكويت» ولم يتحقق هذا الأمل حتى اليوم.. فهل يتحول الحلم إلى حقيقة في عهد السفير المحترم النشيط طارق القوني؟ نتمنى على الله ذلك.
إعلاء لاسم مصر.. ورحمة بأكثر من 600 ألف مصري في الكويت و3.5 ملايين في الخليج.
وحفظ الله مصر وأهلها من كل سوء.
المصدر: خاص بموقع مصريون فى الكويت

طيب!!! الحلو.. لو يكمل  حسام فتحي  مقالات  كُتاب مصريون فى الكويت  الكويت  مصر  مصريون فى الكويت  مصري  

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع