×

مصريون في الكويت

EGKW

شاهد .. صور صادمة لامرأة حبسها شقيقها 22 عاماً

شاهد .. صور صادمة لامرأة حبسها شقيقها 22 عاماً

+    -
03/07/2020 06:26 م
كتب : مصريون في الكويت
22 عاما من العزلة والإهمال عاشتها فادية إسماعيل مهنى (50 عاماً) بينما كانت محبوسة على يد شقيقها بمنزل في المنيا لا تتلقى فيه أي شكل من أشكال الرعاية، حتى تقدم الجيران ببلاغ ضد الأخ خلف إسماعيل مهنى، لحبسه أخته.
 
وبعد زيارة “فريق التدخل السريع” لفادية، تبيّن أنها تعيش في غرفة صغيرة بحالة سيئة جداً. كما يظهر عليها آثار الإهمال وعدم النظافة، نتيجة لبقائها منعزلة في هذا المكان لمدة 11 شهراً، ولم تتناول خلال هذه الفترة سوى القليل من الطعام بينما لم يقم أحد من ذويها بتقديم أي شكل من أشكال الرعاية لها.
 
وكشف شقيقها خلف اسماعيل مهنى، أن شقيقته تزوجت مرتين وكانت تعيش حياة طبيعية فى حياة والده، وفى المرة الثانية زوجها توفى أمام عينيها غريقاً فى المياه، وحدث لها صدمة عصبية وتم عرضها على أكثر من طبيب، وأكد شهود العيان أنها كانت تعانى من مرض وتخوفت أسرتها عليها حتى لا يحدث لها أية مشكلات حال تركها بعد هربها حوالى 20 مرة فى الفترة الماضية.
 
كانت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى، وجهت فريق أطفال بلامأوى وفريق التدخل السريع التابع لمديرية التضامن الاجتماعي بمحافظة المنيا، بالوصول إلى السيدة فادية بناءاً على بلاغ مقدم من المواطنين ضد خلف إسماعيل مهني شقيق الحالة (محبوس على ذمة التحقيقات من السبت الموافق 27/6/2020) وخلف علي ومجاهد علي، جيران الحالة بإهماله أخته وحبسها في منزل مجاور لهم لمدة 22 عاما دون رعاية.
 
وبعد الزيارة تبين لفريق التدخل السريع أن السيدة فادية إسماعيل مهني ذات الخمسين عاما تعيش في غرفة بحالة سيئة وغير آدمية، ويظهر عليها آثار الإهمال وعدم النظافة نتيجة بقائها منعزلة في هذا المكان لم تتناول سوى القليل من الطعام ولم يقم أحد من ذويها بتقديم الرعاية لها .
 
فادية كانت تعيش مع أخيها بصورة طبيعية في المنزل ولكن الأخ منعها من الخروج من المنزل منذ 22 عاما بسبب هروبها المتكرر على حد قول زوجة الأخ.
 
وقام فريق التدخل السريع بتقديم الإسعافات اللازمة للحالة وإحالتها لطبيب مختص نظرا للتدهور الشديد في بنيتها الجسدية كما تم عرضها على طبيب نفسي لمتابعتها وتقديم الدعم النفسي لها .
 
تدهور بنيتها الجسمانية
 
وقام “فريق التدخل السريع” بتقديم الإسعافات اللازمة للسيدة وإحالتها لطبيب مختص نظراً للتدهور الشديد في بنيتها الجسدية، كما تم عرضها على طبيب نفسي لمتابعتها وتقديم الدعم النفسي لها.
 
وعندما عرض عليها الفريق إيداعها في إحدى دور الرعاية التابعة لوزارة التضامن الاجتماعي، رفضت فادية رفضاً تاماً، كما رفضت أن تعود لمنزل الأخ أو تعيش معه. لذا قام الفريق بتجهيز مكان صحي وآمن لها في منزلها بعد استشارة الطبيب النفسي والتأكد بأنه لا يوجد خطورة عليها من بقائها بمفردها.
 
ويبحث الفريق الآن كيفية توفير معاش لفادية تستطيع منه الإنفاق على نفسها دون الحاجة لأخيها.
 
 
 
 
 
 
لتحميل التطبيق لهواتف أبل apple من هنا
لتحميل التطبيق لهواتف اندرويد android من هنا
 
الصورة 
المصدر:

انقاذ  المنيا  قرية تلة  حبس  التضامن الإجتماعي 

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع