×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

تعرف على رسائل الرئيس السيسي بالأمم المتحدة بنيويورك.. مصر لن تقبل بحكم الإسلام السياسي

تعرف على رسائل الرئيس السيسي بالأمم المتحدة بنيويورك.. مصر لن تقبل بحكم الإسلام السياسي

تعرف على رسائل الرئيس السيسي بالأمم المتحدة بنيويورك.. مصر لن تقبل بحكم الإسلام السياسي

+    -
24/09/2019 03:33 م
كتب : مصريون في الكويت - Egyptians in Kuwait
وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، عددًا من الرسائل الهامة، خلال مشاركته في الاجتماع رفيع المستوى حول الرعاية الصحية الشاملة بالأمم المتحدة بنيويورك، أبرزها أن إعاقة تحقيق أهداف التنمية المستدامة، يرجع إلى أن نصف سكان العالم يعانون من عدم الحصول على الرعاية الصحية الشاملة، فضلًا عن جهود تعميم حملة 10 مليون صحة على إفريقيا أيضًا.
 
 ويرصد "موقع مصريون في الكويت" أبرز رسائل السيسي في سياق السطور التالية:-

- تحقيق الهدف الثالث من أهداف التنمية المستدامة المتعلق بضمان حياة صحية، لا سيما الهدف الفرعي الخاص بتحقيق الرعاية الصحية الشاملة.

- يجب توفير حياة كريمة تليق بالإنسان عن طريق الاهتمام بصحته.

- توفير الدواء الآمن والفعال للجميع، وتعزيز أطر التعاون الدولي في مواجهة الطوارئ والأزمات الصحية.

- دشنت مصر حملة "مائة مليون صحة" المعنية بالكشف عن المصابين بالالتهاب الكبدي الوبائي (فيروس سي) والأمراض غير السارية، والتي نجحت حتى الآن في فحص ما يقرب من 60 مليون مواطن في أقل من عام.

- صرف العلاج بالمجان من خلال مراكز العلاج الحكومية على مستوى الجمهورية لأكثر من مليون مواطن ممن تم اكتشاف إصابتهم بمرض "فيروس سي".

- بدأنا تنفيذ أولى مراحل برنامج التغطية الصحية الشاملة لجميع المواطنين المصريين.

- نسعى حاليًا لتعميم مبادرة "مائة مليون صحة" على الدول الأفريقية بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، وذلك في إطار أجندة الاتحاد الأفريقي للتنمية 2063.
 
قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أن الرأي العام في مصر لن يقبل بحكم "الإسلام السياسي".
 
وقال السيسي، خلال لقاء مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، ردا على سؤال صحفي حول المظاهرات ، إن "هناك الكثير من الجهود التي بُذلت خلال السنوات الماضية للسماح للإسلام السياسي بلعب دور في المنطقة".

وأضاف الرئيس المصري أنه في ظل الإسلام السياسي وتلك الجهود "ستتأثر المنطقة"، وتابع بالقول: "ستظل المنطقة في حالة من عدم الاستقرار الحقيقي طالما هناك إسلام سياسي يسعى للوصول إلى السلطة في بلادنا".

رأى السيسي أن الرأي العام في مصر لا يستطيع أن يقبل ولن يقبل بتواجد الإسلام السياسي ليحكم مصر، ورفض هذا الموضوع عندما تولوا السلطة لمدة عام"، في إشارة إلى فترة حكم الرئيس الراحل محمد مرسي وجماعة الإخوان بين عامي 2012 و2013.

 قال الرئيس عبد الفتاح السيسى، إن سعى الإسلام السياسى للسلطة سيبقى حالة عدم الاستقرار فى منطقة الشرق الأوسط - جاء ذلك خلال لقائه الرئيس الأمريكى دونالد ترامب بنيويورك.
المصدر:

تعرف على  رسائل الرئيس السيسي  الأمم المتحدة بنيويورك  الرئيس  الاسلام السياسي 

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع