×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

الكويت.. شفاء 349 حالة جديدة من فيروس كورونا ::: الصحة الكويتية: لا تغيير بمواعيد وصول لقاح كورونا إلى الكويت ::: ضابط مصري لمدة 32 عام.. تزوج وترقى وتقاعد وأكتشفوا انه مزيف ::: الكاف يحدد موعد السوبر الأفريقي ::: الكويت.. التجارة تطلق خدمة إصدار الاستيراد المؤقت للأفراد عبر بوابتها الإلكترونية ::: بالفيديو| عائشة الرشيد: مصر تحتفل قريبا بانتهاء أزمة سد النهضة بطريقة سيدرسها العالم في الأكاديميات ::: سعر صرف الدينار الكويتي والعملات اليوم السبت 16 يناير 2021 ::: واتس أب يرجئ تعديل قواعد الخصوصية عقب احتجاجات المستخدمين ::: حريق ضخم في منطقة الشويخ الصناعية ::: الأرصاد الكويتية تكشف تفاصيل طقس اليوم ::: الصحة العالمية تعارض طلب شهادة تلقيح ضد كورونا كشرط للسفر ::: الصحة المصرية: تسجيل 879 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا و 52 حالة وفاة ::: رغم البراءة.. لماذا تم تجديد حبس حنين حسام ومودة الأدهم مرة آخرى ؟ ::: بالفيديو.. طفل يفقد ساقه تحت عجلات القطار بسبب البحث عن الشهرة ::: الصحة الكويتية تعاقب موظفي «الأجر مقابل عمل» غير المتواجدين على رأس عملهم :::

بيان هام من الصحة الكويتية للناخبين

بيان هام من الصحة الكويتية للناخبين

+    -
04/12/2020 02:09 ص
كتب : مصريون في الكويت
أكد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الكويتية ضرورة قيام الناخبين من المصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) أو من يطبق عليهم الحجر الصحي بأخذ تصريح الخروج عبر تطبيق (شلونك) قبل الذهاب للاقتراع في انتخابات مجلس الأمة 2020 المقررة بعد غد السبت.

وأشار السند في لقاء مع تلفزيون دولة الكويت اليوم الخميس إلى أنه تم تخصيص عدد من المدارس لاستقبال الناخبين المصابين بفيروس كورونا ممن ينطبق عليهم العزل الصحي أما من ينطبق عليهم الحجر المنزلي فيصوتون في اللجان التابعين لها.

وشدد على ضرورة ارتداء المصابين للكمام منذ مغادرة المكان الذي يطبق فيه العزل الصحي وتغطية الفم والأنف وعدم الكشف عن الوجه (الأنف والفم) إلا إذا طلب منه ذلك من قبل المسؤولين المشرفين على العملية الانتخابية ومن ثم العودة الى المنزل مباشرة وعدم التخلص من الكمام الا عند الوصول لمكان العزل.

وأوضح السند أن وزارة الصحة تعمل ضمن فريق حكومي متجانس ومتكامل يقوم بالإشراف على العملية الانتخابية لانتخابات مجلس الأمة 2020 كل من موقعه وتخصصه.

وذكر أن هذا الفريق الحكومي يعمل بشكل يحافظ على سير العملية الانتخابية بسلاسة وسهولة وأريحية بما يحفظ صحة المواطن سواء كان ناخبا أو مرشحا أو من ضمن الذين يشرفون على تنظيم العملية الانتخابية.

ولفت إلى أن الانتخابات النيابية هذا العام تأتي ضمن ظروف عالمية مغايرة عن الظروف السائدة في السنوات السابقة في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) إذ حتمت هذه المتغيرات اقرار بعض التطبيقات لهذه الانتخابات كإجراءات وقائية واحترازية واستباقية للحفاظ على صحة الجميع.

وبين أنه انطلاقا من التعامل مع هذه الجائحة فقد قامت وزارة الصحة بتشكيل فريق عمل مركزي بناء على القرار الإداري (رقم 5105 لسنة 2020) للتعامل مع هذه الانتخابات وفقا للظروف الصحية الحالية.

وأضاف أن هذا الفريق شكل للاشراف على الخدمات المقدمة من وزارة الصحة في هذه الانتخابات وهو برئاسة الوكيل المساعد لشؤون الصحة العامة الدكتورة بثينة المضف ويضم إدارة منع العدوى وإدارة الصحة العامة وإدارة الرعاية الصحية الأولية وإدارة الطوارئ الطبية وإدارة الخدمات التمريضية وإدارة التغذية والإطعام.

وأفاد أن هذا الفريق يتكون من ثلاثة فرق ميدانية للتعامل مع العملية الانتخابية هي فريق علاجي وفريق وقائي وفريق للخدمات المساعدة.

ولفت السند إلى أنه نتج عن هذا الفريق تجهيز 107 عيادات مجهزة في مقار الاقتراع إضافة إلى غرف للعزل للتعامل مع الحالات التي تستوجب التدخل الطبي الفوري في حينه أثناء العلمية الانتخابية يوم الاقتراع.

وبين أنه نتج عن هذا الفريق أيضا مشاركة 114 من الهيئة التمريضية لتقديم الرعاية الصحية المطلوبة و558 فني طوارئ طبية و47 سيارة إسعاف مخصصة للتعامل مع الحالات في يوم الاقتراع إضافة إلى فرق من المفتشين من الصحة العامة وفرق مفتشين تغذية إضافة إلى أطباء من الرعاية الصحية الأولية كل يخدم في موقعه.

وأشار إلى قيام قسم العمليات في ادارة الطوارئ الطبية بالاستعداد الكامل لتلقي البلاغات والتواصل مع فرق الطوارئ بما في ذلك لجنة الدفاع المدني.

وشدد السند على ضرورة توخي الحذر والالتزام بالاجراءات الاحترازية وارتداء الكمام وتطهير اليد وحماية الفئات ذوي الاختطار وأصحاب الأمراض المزمنة والحوامل وعدم الخروج إلا للضرورة وعدم التجمع داخل وخارج مقار الاقتراع.

وأكد على ضرورة الحفاظ على مسافات آمنة وعدم المصافحة باليد أو لمس الأسطح غير الضرورية وإبلاغ أحد المسؤولين القائمين على تنظيم العملية الانتخابية في حال الشعور بارتفاع في درجة الحرارة الجسم أو ظهور بعض الأعراض مثل السعال أو العطاس.
المصدر: ج.ر

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع