×

مصريون في الكويت

EGKW

بعد 18 سنة إجرام.. نهاية إمبراطورية الدكش بإحالته وأعوانه للمفتى.. ملك أكبر دواليب للهيروين بمثلث الرعب نشأ بأسرة ذات أصول إجرامية

بعد 18 سنة إجرام.. نهاية إمبراطورية الدكش بإحالته وأعوانه للمفتى.. ملك أكبر دواليب للهيروين بمثلث الرعب نشأ بأسرة ذات أصول إجرامية

صورة موضوعية

+    -
18/07/2019 02:07 ص
كتب : Egyptians in Kuwait

نهاية امبراطورية "الدكش وعلي السمرى" بعد 18 سنة أجرام واحالتهم للمفتي .. نشأ بأسرة ذات أصول اجرامية منذ 30 عاما .. قتلوا ضابط الخانكة و3 مخبرين .. استولوا علي أراضى الجعافرة بجبروتهم ..آخر أيام من بؤرة الأجرام بمثلث الرعب بالقليوبية بعد حياتهم بالقصور .. يملكون أكبر دواليب للهيروين والأسلحة النارية .. الأهالي: مكناش نقدر نمشي بعد أذان المغرب

يعد الجعافرة وكوم السمن من أهم البؤر الإجرامية بمحافظة القليوبية، حيث يطلق عليهم مثلث الرعب، وهى مسقط رأس محمد حافظ أمين الشهير بـ"الدكش"، الذى مارس الإجرام والقتل وتجارة السلاح والمخدرات على مدار أكثر من 18 عاما متواصلة، حتى نجحت الأجهزة الأمنية من تطهير هذه البؤر والقبض عليه ليقدم للمحاكمة والتى انتهت بإحالة أوراقه للمفتى أمس الأربعاء.

الدكش أشهر تاجر مخدرات وسلاح فى القليوبية خلال السنوات الأخيرة

كان والده حافظ أمين 60 عاما، وفقا لسجل جرائمه لدى الأجهزة الأمنية أشهر عنصر إجرامى على مدار 30 عاما، فى الإتجار بالمخدرات بكافة أنواعها، ومسجل خطر سابق اتهامه فى 18 قضية "مخدرات، ومقاومة سلطات سلاح، وسرقة، وشروع فى قتل، وهارب من سجن أبوزعبل، وشقيقيه "فرج" مسجل خطر سابق اتهامة فى قضية "مخدرات"، وتم اعتقاله عام 2006 لخطورته على الأمن العام، و"أمين" 27 عاما، سابق اتهامه فى 3 قضايا مخدرات، مقاومة سلطات والهارب من سجن الاستئناف فى القضية رقم 8888ج شبين القناطر لسنة 2009م الحكم 15 سنة.

بداية إجرام الدكش بعد ثورة يناير

بعد حالة الانفلات الأمنى التى شهدتها البلاد بعد ثورة يناير 2011، ذاع صيت الدكش هو وزوج شقيقته على السمرى وبعض إعوانهم، حيث أطلق عليهم ملوك دواليب الهيروين بمثلث الرعب بمحافظة القليوبية، ولم تقف تجارته على ذلك بل امتدت إلى تجارة الأسلحة النارية والذخائر وتخزينها داخل الأراضى والجناين بمنطقة الجعافرة بشبين القناطر بالقليوبية.

جرائم الدكش وقتله ضابط مركز شرطة الخانكة و3 مخبرين

ومن برز جرائم الدكش، قيامه باطلاق النار على دورية أمنية تابعة لمركز شرطة الخانكة بناحية سرياقوس، مما أسفر عن استشهاد النقيب إيهاب جورجى معاون مباحث المركز و3 من المخبرين، وإصابة النقيب محمد عزمى معاون المباحث و2 من المخبرين.

كما سبق اتهامه مسجل خطر فى قضيتى مخدرات وحريق عمد، والهارب من سجن أبوزعبل فى القضية رقم 149ج شبين القناطر لسنة 2007م "سلاح نارى" من عقوبة السجن 3 سنوات.

الدكش يعيش بقصر والمخدرات ديلفرى

وبعد عدة حملات قادها رجال الأمن العام وضباط مديرية أمن القليوبية، تم ضبط الدكش حيث كان يعيش داخل قصر يحوى حمام سباحة وتمساحا وصالة جيم، بجانب مسجد موجود بالمنطقة يحمل اسم والد الدكش كانوا يبيعون بداخله المخدات.

دواليب للمخدرات متحركة وثابتة

وكان "الدكش"وصبيانه من مروجى المخدرات، يتعاقدون مع أصحاب مركبات التوك توك لنقل الزبائن من خارج الجعافرة لداخلها، حيث إنهم كانوا لا يسمحون بدخول السيارات لدواليب المخدرات، والتى منها متحركة وأخرى ثابتة.

بجانب توصيل المخدرات دليفيرى بالدراجات البخارية، ويتردد عليهم شباب لشراء الهيروين.

نهاية إمبراطورية الدكش

وبعد عامين من ضبطة وإرشاده عن مخزن للأسلحة النارية وسط مزارع الموالح جاءت نهاية تلك الإمبراطورية، حيث قضت محكمة جنايات بنها بإحالة أوراق محمد حافظ أمين وشهرته "الدكش" وزوج شقيقته على سيد رزق وشهرته على السمرى وعلاء محمود، إلى مفتى الديار المصرية لاستطلاع رأيه الشرعى مع استمرا حبس المتهمين وتحديد جلسة 13 من أغسطس المقبل للنطق بالحكم .

صدر الحكم برئاسة المستشار السيد هاشم الصادق، وعضوية المستشارين عادل على ماهر هلال، وزين العابدين عبد المنصف بدوى، وخالد على إبراهيم على وإسلام أحمد هاشم وكيل النيابة وأمانة سر محمد فرحات .

وقال محمد على أحد أهالى قرية الجعافرة، والتى يطلق عليها مثلث الرعب فى القليوبية: "نعيش بسلام وأمان بعد تخلصنا من مروجى الهيروين بالبلده، فالأهالى كانت تعيش فى رعب وفزع، وكنا يوميا نسمع صوت طلقات النيران ليلا، ولا أحد يستطيع السير الشارع بعد أذان المغرب، مشيرا إلى أن الأهالي يشعرون بالطمأنينة حاليا حيث تم تعمير البلدة وأنشأ بها نقطة شرطة .

وأشار على عبد الموجود، أن الدكش وأعوانه كان يسيرون بالبناديق فى النهار أمام الأهالى، ولا أحد يستطيع النظر عليهم، وكانوا يستولون على أراضى المزارعين عنوه عنهم لتحويلها إلى مخازن أسلحة، بجانب مزارع الموالح التى كانوا يضعون أيديهم عليها حتى لا أحد يستطيع اختراقها لأنها كانت مخصصة لدواليب الهيروين فهى مناطق صعب الدخول عليها، مشيرا إلى أن البلد تعيش بحالة هدوء بعد تخلصها من هؤلاء المجرمين.

المصدر: ى.س.م

الدكش  المخدرات  جنايات بنها  علي السمرى  حافظ امين  محمد الدكش  الجعافرة 

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع