×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

بالصور.. اكبر حادث انتحار جماعي في التاريخ!

بالصور.. اكبر حادث انتحار جماعي في التاريخ!

+    -
31/10/2020 02:10 ص
كتب : مصريون في الكويت
فى يوم 18 نوفمبر من سنة 1978، أقدم نحو تسعمائة وثمانية عشر شخصا على الانتحار، فى واقعة اذهلت وصعقت الناس في ارجاء العالم، وقد وصفها المؤرخين والمتابعين بأنها تعتبر اكبر وأضخم وأغرب حادث انتحار جماعي فى التاريخ الحديث والمعاصر، ويعتبر الكثير من المؤرخين والمتابعين بأنها أكثر الحوادث خسائر فى الأرواح بالولايات المتحدة الأمريكية في التاريخ الحديث والمعاصر، قبيل أحداث 11 سبتمبر سنة 2001.
 
الواقعة سالفة الذكر وقعت فى ما يسمى "معبد الشعوب الزراعية" لمؤسسه القس الأمريكي جيم جونز، حيث توفي في هذا اليوم حوالي 918 شخصا فى المستعمرة من بينهم قتل أكثر من 300 طفلا جميعهم من جراء التسمم بمادة السيانيد شديدة السمية، بالإضافة إلى قتل 5 أشخاص آخرين بالقرب من مدرج هبوط للطائرات، بمقاطعة بجورج تاون.
 
بحسب كتاب "حتى لا يعود جهيمان: حفريات أيديولوجية وملاحق وثائقية نادرة" من تأليف واعداد وجمع وتوثيق عددا من الباحثيين الأمريكين وترجمة وإعداد الدكتور حمد العيسى، بأن خلفية حدوث تلك المذبحة الشنيعة والمؤلمة والغريبة كما وصفوها، تعود إلى العام 1955، عندما أسس وانشأ القس الأمريكي جيم جونز ذو الميول الشيوعية والمتطرفة طائفة او جماعة دينية تحمل اسم"CUIT" بمدينة إنديانابوليس عاصمة ولاية إنديانا بالولايات المتحدة الأمريكية، ذات معتقدات شاذة وغريبة تؤمن ايمانا كامل بقرب نهاية العالم وحلول يوم القيامة، تحت مسمى مشروع معبد الشعوب الزراعية، وهو مشروع تعاوني على النمط الاشتراكي الشيوعي المتطرف.
 
انتقلت تلك الطائفة التي تتبع القس الأمريكي جيم جونز فى سنة 1977 إلى مدينة جونز ناون فى جمهورية جويانا هربا من جحيم الرأسمالية المتوحشة الملعونة والبغيضة كما كان يزعم القس الأمريكي "جيم جونز"، لكن هذا الانتقال كان فى حقيقة الأمر هو هربا من الإعلام الأمريكى الذى بدأ فى تسليط الضوء وانتقاد زعيم المجموعة القس الأمريكي جيم جونز وأفكاره الشاذة والمجنونة ، كما يصفها المؤلف.
 
واستطاع القس الأمريكي جيم جونز المتطرف ذو الميول الشيوعية فيما بعد بإقناع اتباعه ومناصريه بقرب نهاية العالم وحلول يوم القيامة، كما ذاع إليهم بأن هناك حربا وشيكة بالأسلحة النووية اصبحت وشيكة الحدوث، وأمر ما يسمى بـ"الانتحار الثورى" للتخلص من شرور هذا العالم البغيض.
 
 
 
وفى يوم 18 نوفمبر من عام 1978، صعق العالم بأسره بعد تأكد انتحار 918 شخصا بصورة جماعية بعدما تناولوا سم السيانيد شديد السمية، منهم 303 أطفال أجبروا على تناول السم، ومنهم أطفال القس الأمريكي جيم جونز نفسه، وصنفت على انها أكبر حادثة انتحار جماعي فى التاريخ الحديث، وكذلك أضخم خسائر للأرواح بالولايات المتحدة فى كارثة غير طبيعية تقع قبل أحداث 11 سبتمبر.
 
وتذكر عدد من التقارير والدراسات بأن القس الأمريكي جيم جونز وأتباعه قاموا بتسجيل تلك الواقعة على شريط صوتى للحدث وقبله، وتبع التسمم فى جونز تاون قتل أعضاء المعبد لخمسة أشخاص فى مهبط مطار كيتوما القريب للطائرات، وكان من ضن ضحايا هذا القتل الشنيع اشتملت القائمة عضو الكونجرس الأمريكي ليو رايان وهو عضو الكونغرس الأول والوحيد فى الولايات المتحدة الأمريكية الذى قتل أثناء تأديته لواجبه. بالإضافة كذلك الى 4 أعضاء آخرين تم قتلهم بمدينة جورج تاون بناءً على أوامر القس الأمريكي المتطرف جيم جونز.
 
 
 
 
 
المصدر:

انتحار جماعي 

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع