×

مصريون في الكويت

EGKW

خبر عاجل

«التربية الكويتية»: طلبة الثانوية العامة سيؤدون اختباراتهم في المدارس ورقياً ::: حدث في الكويت اليوم| كفيل شهيد الشهامة المصري بالوفرة: أتعهد بصرف راتبه حتى تكبر ابنته.. حقيقة تخصيص أماكن فحص PCR للمصريين بالكويت.. فك لغز طعن مصري بالفحيحل وضبط الجاني ::: ليبيا| غرفة عمليات سرت و الجفرة تعلن المنطقة من الهيشة الجديدة إلى بويرات الحسون منطقة عمليات عسكرية ::: عاجل.. الجيش المصري يطلق المناورة "حسم 2020" ::: ثالث أعظم الهدافين.. سواريز يواصل كتابة التاريخ مع برشلونة ::: بالفيديو| عائشة الرشيد: مصر عصية على الكل ولا تترك شيئا للصدفة ::: تعرف على ترتيب هدافي الدوري الإنجليزي بعد هدفي صلاح في شباك برايتون ::: النقض تؤيد المؤبد لـ محمد بديع و5 آخرين في أحداث مكتب الإرشاد ::: المكتب الصحي بالسفارة الكويتية في القاهرة ينفي المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي ::: أسهل الطرق لإدارة مستويات السكر في الدم ::: القوني: مبادرة "تكاتف" قدمت مساعدات لـ 7 ألاف مصري بالكويت ووفرت 70 تذكرة سفر للحالات الإنسانية ::: الحزن يخيم على أبوقرقاص بعد العثور على جثة شيخ مقطعة إلى أشلاء ::: فرنسا: ندعم الجيش الليبى وتوافق فى الرؤى مع إيطاليا وألمانيا بشأن ليبيا ::: إصابات كورونا فى البرازيل تتجاوز 1.7 مليون ووفياتها تقارب 68ألفا ::: 197783 حالة اصابة بفيروس كورونا في ألمانيا :::

أزمة طاحنة تهدد إثيوبيا.. 6 أقاليم تعاني من انعدام الأمن الغذائي

أزمة طاحنة تهدد إثيوبيا.. 6 أقاليم تعاني من انعدام الأمن الغذائي

اثيوبيا - أرشيفية

+    -
21/11/2019 12:26 ص
كتب : Egyptians in Kuwait

كشف مقياس "IPC" أو التصنيف المرحلي المتكامل للأمن الغذائي عن أن تحليل الأمن الغذائي الذي أجري في 6 أقاليم في إثيوبيا عن وجود 8 ملايين شخص 27% من أصل 28.7 مليون شخص تم تحليلهم، يعانون من انعدام الامن الغذائي الشديد في المرحلة الثالثة من الأزمة، أو ما هو أسوأ، في الفترة ما بين يوليو وسبتمبر 2019.

ومن بين هؤلاء، صنف حوالي 6.1 مليون شخص في المرحلة الثالثة من التصنيف، وحوالي 1.9 مليون شخص في المرحلة المرابعة، والتي تدعى مرحلة الطوارئ.

وأضاف التقرير أنه بين أكتوبر 2019، ويناير 2020، من المحتمل أن يتحسن وضع الامن الغذائي في إثيوبيا بشكل طفيف بسبب موسم الحصاد (Meher)، ومع ذلك، من المحتمل أن يؤثر إنتاج موسم (Belg ) العادي، والنزوح والتهجير الناجم عن المناخ، وارتفاع أسعار المواد الغذائية، والجفاف الطويل في المناطق الرعوية في الشمال الشرقي للبلاد، على وضع الأمن الغذائي الذي ينتج عنه حوالي 6.7 مليون شخص، من المتوقع أن يكونوا مصنفين في المرحلة الثالثة أو أسوأ.

ويشمل التحليل جميع الأسر التي تعاني من انعدام الأمن الغذائي بغض النظر عما إذا كانت تستفيد من برنامج شبكة الأمان الإنتاجية (PSNP) ، بما في ذلك الأشخاص النازحين داخليا الحاليين أو العائدين.

وقال أن هناك عدة عوامل تؤدي إلى تفاقم انعدام الأمن الغذائي في إثيوبيا. منها العوامل المناخية والصراعات إلى النزوح الداخلي في أجزاء مختلفة من البلاد، مما أدى إلى تعطيل أنشطة سبل المعيشة وتشويه أنظمة وأسعار سوق المواد الغذائية

في نهاية سبتمبر 2019، كان هناك حوالي 1.64 مليون شخص من النازحين داخليًا بحسب المنظمة الدولية للهجرة، سبتمبر 2019. بسبب العنف بين الطوائف، في حين أن الذين نزحوا بسبب العوامل المناخية كانوا أقل من نصف مليون.

وكان معدل هطول الأمطار بين بلج وسوجوم في أجزاء من مناطق عفار وأوروميا والصومالية وتيجراي أقل من المتوسط، ما قلص إنتاج الغذاء وخفض الإنتاج الحيواني، كما ارتفعت أسعار المواد الغذائية الأساسية بنسبة تصل إلى 98%، ما تسبب في الحد من وصول الغذاء إلى الأسر الأكثر فقرا.

المصدر: ص.ب

أثيوبيا  أنعدام الأمن الغذائي  أزمة طاحنة تهدد إثيوبيا  مصريون في الكويت 

اكتب تعليقك

ادارة الموقع غير مسئولة عن تعليقات المشاركين واى اساءة يتحملها صاحب التعليق وليست ادارة الموقع